التشكيلية العراقية مهـا مصطفى أول فنانة عربية تقتحم كنـدا بنصبٍ مهم
الخميس 02-02-2017
 
متابعة بالمدى

وضع في قلب مدينة تورونتو، بالقرب من (روجرز سنتر) نصب نفذته الفنانة التشكيلية العراقية المغتربة مها مصطفى، وهو أول عمل نحتي يقام لفنان عراقي وعربي في (فورت يورك) الموقع التاريخي الوطني في مدينة تورونتو.

والعمل هو عبارة عن شكلين يدوران مع بعض بحركة دائرية موسيقية لانهاية لها يربطان البنايتين، مكونان جمالية للفضاء النصب الذي تم تنفيذه من مادة الحديد المطاوع ويمتاز بجرأة الطرح من حيث استعمال المادة و الفضاء وانسيابية الحركة. ووضع العمل إلى جانب أعمال الفنانين الكبار ( مارك سوفرو ودوكلاس كوبلاند).

تقول الفنانة مها " أريد ان أعبّر عن العلاقات والعواطف والروح العميقة ،الروح الانسانية مع الآخرين وبيننا وبين البيئة المحيطة التي هي عملية تفاعلية ابداعية ، لايمكن ان تخلق حالة ابداعية من دون الآخر".

والفنانة مها مصطفي من مواليد بغداد 1961 ولها العديد من المشاريع والعروض العالمية، تدربت على يد الفنان السويدي ستين أوفين برسن عام ١٩٩٢، والفنان العراقي اسماعيل فتاح الترك عام ١٩٨٤. ولها تجارب مثيرة للانتباه من بينها عمل نحتي مع المهندس المعماري العالمي (سانتياكو كالترافا) من مادةالالمنيوم (٢٠٠٥) (Around Me)، وهو اعلى برج معماري في السويد (تورننك تورسو) ولها العمل النحتي المعروف "ثلاثة أشرعة مع الشمس" في السويد والتي فازت به على اهم الفنانيين السويديين وهو من مادة الكونكريت وهو ايضا اول عمل فني لفنان عربي يقيم نصبا في السويد (١٩٩٣) .

لها عدد من الاعمال المهمة في السويد التي سكنتها طويلا قبل وصولها كندا ، مثل "النافورة المضيئة" وهي عبارة عن استغلال الفضاء تحت الجسر المشيد (١٩٣٦) في الحديقة الملكية في مالمو السويد , الى جدار مائي رقيق مضيئ يهطل من تحت الجسر على سطح القنات المائية في سنة (٢٠٠٠)،

حصلت على العديد من الجوائز والمنح منها :جائزة أفضل نحاتة في مقاطعة جنوب السويد ( Skane Culture ٢٠٠٣ )، ومُنحت للتفرغ للعمل الفني من المجلس الثقافي لمقاطعة اونتاريو (٢٠١٠) والمجلس الثقافي لتورنتو (٢٠٠٨) والمجلس الثقافي الاعلى الكندي (٢٠٠٧) والمجلس الثقافي الوطني السويدي (٢٠٠٧) والمجلس الثقافي السويدي(٢٠١٢) والمجلس الثقافي الوطني الاعلى السويدي (٢٠٠٥) والجائزة الاولى في النحت في مهرجان الواسطي في بغداد (١٩٨٩) والجائزة الاولى للسيراميك مهرجان الواسطي في بغداد ١٩٨٧.

 
   
 



اقـــرأ ايضـــاً
الجواهري الشاعر الكبير الذي لم يرحل
امسية استذكارية لشاعر العرب الأكبر في مشيكان الامريكية
استذكار للفنانة ناهدة الرماح في مشيكان الامريكية
امسية استذكارية لفنانة الشعب
معرض بغداد الدولي للكتاب يفتح ابوابه لعشرة ايام
تعزية من منتدى الرافدين للثقافة والفنون، وداعا ناهدة الرماح
نحن بصدد اعادة بناء الموقع
سوق السبايا في شارع المتنبي
منتدى الرافدين للثقافة والفنون شارع المتنبي يبدأ هنا
من ذاكرة السينما: فيلم "الفهد"
التشكيلية العراقية مهـا مصطفى أول فنانة عربية تقتحم كنـدا بنصبٍ مهم
البصرة تزدان بانطلاق المربد الثالث عشر
 

نقوم بارسال نشرة بريدية اخبارية اسبوعية الى بريدكم الالكتروني ، يسرنا اشتراككم بالنشرة البريدية المنوعة. سوف تطلعون على احدث المستجدات في الموقع ولن يفوتكم أي شيئ





 
للمزيد من المقالات